الرئيسية / أخبار خاصة / مصادر عسكرية تكشف تعرض القوات المسلحة للخيانة خلال معركة طرد القاعدة من أهم معاقلها في أبين

مصادر عسكرية تكشف تعرض القوات المسلحة للخيانة خلال معركة طرد القاعدة من أهم معاقلها في أبين

مصادر عسكرية تكشف تعرض القوات المسلحة للخيانة خلال معركة طرد القاعدة من أهم معاقلها في أبين

 

فري بوست //

 

 

أخفقت كل محاولات التضليل، التي مارستها مليشيا حزب الإصلاح، لوقف عملية اقتحام أهم مواقع تنظيم القاعدة الإرهابي في محافظة أبين.

وبعد ثلاثة أيام من الأخذ والرد بين القوات المسلحة وقيادات عسكرية وأمنية موالية لحزب الإصلاح، حول إمكانية إخلاء المعسكرات الخارجة عن سيطرة الدولة في واداي عومران بمديرية مودية. تمكنت القوات المسلحة الجنوبية اليوم الأحد من اقتحام أهم معاقل تنظيم القاعدة الإرهابي في وادي عومران.

وقالت مصادر عسكرية أن القوات المسلحة خاضت اليوم معارك عنيفة، استشهد خلالها اثنين من أفراد الجيش وأصيب 13 أخرين بينهم قائد اللواء الثامن صاعقة العميد الخضر العوذلي، إلى جانب مقتل 6 من عناصر القاعدة خلال مواجهات وادي عومران.

وأوضحت المصادر أن مجاميع القاعدة تكتلت بشكل كبير في وادي عومران، استعداداً لخوض معركة مصيرية، يتحدد على أساسها بقاء الجماعات الإرهابية في محافظة أبين أو رحيلها.

وأضافت المصادر أن غرفة العمليات ومقاتلي الجيش لاحظوا خلال العملية، أن مسلحي القاعدة حصلوا على معلومات دقيقة بشأن عملية القوات المسلحة، مكنت عناصر القاعدة من معرفة محاور تقدم الجيش إلى الوادي، وتحديد مراكز قادة الجيش في ميدان المعركة واستهدافهم بالقذائف ورصاص الرشاشات الثقيلة.

وأكدت المصادر أن القوات المسلحة تمكنت بعد معركة استمرت أكثر من خمس ساعات من السيطرة على وادي عومران، بعد أن فرت مجاميع القاعدة تاركة أهم معاقلها في محافظة أبين.

 

وأشارت المصادر أن الفرق الفنية التابعة للجيش تعمل حالياً على تفكيك العبوات الناسفة التي زرعتها القاعدة في وادي عمران.

شاهد أيضاً

تعرف على المنتخبات التي ستواجه ناشئي اليمن في الجولة الأولى من تصفيات كأس آسيا

تعرف على المنتخبات التي ستواجه ناشئي اليمن في الجولة الأولى من تصفيات كأس أسيا   …