جريمة مروعة.. فنان مشهور يقتل والدته ويضع رأسها في الثلاجة

جريمة مروعة.. فنان مشهور يقتل والدته ويضع رأسها في الثلاجة

فري بوست- متابعات

نشرت وسائل إعلام بريطانية خبرا عن المؤلف الموسيقي ​فيليب تارفر​ الذي قتل والدته الثمانينية وقطع رأسها بسيف ووضعه في ثلاجة .

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية فإن “تارفر” البالغ من العمر 47 عاما، مسجون لمدة 19 عاما على الأقل لقتله والدته “أنجيلا تارفر” البالغة 86 عاما، بطعنها بالسيف، وقطع رأسها ووضعها في الثلاجة.

وأضافت أنه قطع إصبع والدته ووضعه في الغلاية.

وبحسب الصحيفة فإن الأطباء النفسيين وجدوا أن “تارفر” ليس مريضا عقليا لكنه نفى القتل وألقى باللوم على والده.

وأشارت إلى أنه كان لدى “تارفر” تاريخ من تعاطي الكوكايين والقنب، لكن الاختبارات النفسية كشفت أنه مسؤول عن أفعاله.

وقال “تارفر” للشرطة: “أنا آسف لقتلها. يجب أن أتوب عن خطاياي”.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى