الرئيسية / أخبار اليمن / عاجل: ساعة الصفر دقت.. دعوات لانتفاضة شعبية في العاصمة والزحف يوم غد الخميس إلى قصر الرئاسة

عاجل: ساعة الصفر دقت.. دعوات لانتفاضة شعبية في العاصمة والزحف يوم غد الخميس إلى قصر الرئاسة

عاجل: ساعة الصفر دقت.. دعوات لانتفاضة شعبية في العاصمة والزحف يوم غد الخميس إلى قصر الرئاسة

– فري بوست- متابعات

استدعى الانقطاع المتكرر لخدمة التيار الكهربائي في العاصمة عدن وبقية المحافظات المحررة ” نتيجة اهمال التحالف وفشل الحكومة في توفير مادة الديزل لتموين محطات توليد الطاقة الخاصة بالوقود اللازم ردود أفعال غاضبة بين المواطنين ، وسط دعوات للخروج في تظاهرات شعبية عارمة والزحف نحو قصر المعاشيق للإطاحة بالحكومة ومجلسها الرئاسي ورفض سياسة التجويع والتركيع.

وعادت الدعوات الشعبية للخروج إلى الشارع مجددا عقب دعوات تردد صداها على مواقع التواصل الاجتماعي بعدما ألهب الصيف الساخن أجواء مدينة عدن وفتك الحر الشديد بأحشاء المواطنين ليختار ناشطون ونقابة عمالية في عدن يوم غدا الخميس عند الساعة ٩ صباحا موعدا للنزول الكبير إلى الشوارع والزحف نحو قصر المعا شيق لاقتلاع الفاسدين.

وحدد الناشطون والنقابات العمالية ساحة البنوك بكريتر نقطة لانطلاق مسيرات الغضب والزحف إلى القصر الرئاسي بمنطقة المعاشيق مشيرين بالقول : لكل مواطن يشكو من انقطاع الكهرباء عليه الخروج غدا اما ان يعيدوا لنا الكهرباء او قطعناها عن القصر.

وأضافوا : يوم غدا سيقول الشعب كلمته وقصر معاشيق سيتحول الى مخيم للشعب لنستفيد من الكهرباء التي فيه بحالة عدم وضع حل لانقطاع الكهرباء بعدن فنحن بعهد الرئيس السابق قمنا باقتحام معاشيق والتظاهر بداخله ونقول للحكام الجدد لا تستفزوا الشعب.

في ثناء ذلك عبَّر آلاف المواطنين في مدينة عدن وبقية المحافظات المحررة عن استيائهم الشديد جراء الانقطاعات المتكررة لخدمة التيار الكهربائي عن منازلهم بصورة مستمرة الى جانب انقطاع مياه الشرب وانعدام الوقود والغاز المنزلي من الاسواق .. وسط اتهامات للتحالف وأطرافه بالوقوف خلفها ضمن حرب خدمات التي تستهدف المواطنين في المناطق المحررة.

المواطنون الغارقون في الظلام والمخنوقون بالأزمات واللاهبة أحشاؤهم من الحرّ والعطش اتهموا الحكومة ومن وراءها التحالف باستغلال وضعهم البائس لرفع الأسعار والتكسّب من معاناتهم ومضاعفتها في ظل غياب الجهات الرقابية والسلطة المحلية وضمن تداعيات الحرب والأزمات السياسية المتلاحقة في المناطق المحررة.

مؤكدين أن أبناء المحافظات المحررة سيعانون من ارتفاع حرارة صيف هذا العام نتيجة انقطاع الكهرباء والمشكلات التي تواجهها حيث تشكل الانطفاءات الكهربائية في تلك المناطق معضلة كبيرة امام السكان .. لافتين إلى أن أبناء المناطق المحررة يصطلون بحرارة الصيف خصوصاً في ظل أزمة الوقود الخانقة، وانعدام الغاز المنزلي .

وحمَّل المواطنون الحكومة والتحالف مسؤولية استمرار معاناتهم وعدم توفير المشتقات النفطية الخاصة بالكهرباء .. مُطالبين إياهم بسرعة التحرك من أجل إيجاد حلول جذرية للكهرباء .. ومُحذِّرين من استمرار تجاهل توفير الوقود المُخصص لتشغيل المولدات الكهربائية الأمر الذي سيُدخل عدن وباقي المناطق المحررة في ظلام دامس.

وأعتبر المواطنون انقطاع الكهرباء عنهم بشكل متواصل جريمة بحقهم داعين التحالف و الحكومة إلى التدخل وتوفير مادة الديزل لهم بأسرع وقت ممكن مهددين بالخروج في تظاهرات شعبية غاضبة وثورة جياع لاقتلاع الفاسدين وطرد قوات التحالف في حال عدم الاستجابة لمطالبهم المشروعة.

وتشهد الكثير من المحافظات الجنوبية أزمة وقود خانقة أدت إلى انقطاع الكهرباء عن تلك المناطق وسط صمت مطبق من قِبل الحكومة التي لم تتخذ أي إجراءات من شأنها تخفيف معاناة المواطنين جراء انقطاع الكهرباء خصوصاً بعد رفض المنحة السعودية تزويد محطات التوليد في عدن ولحج وابين والضالع وغيرها من المناطق المحررة بالوقود.

شاهد أيضاً

متحدث القوات الجنوبية يكشف عن الجهة التي تقف وراء التفجير الإرهابي بالعاصمة عدن

متحدث القوات الجنوبية يكشف عن الجهة التي تقف وراء التفجير الإرهابي بالعاصمة عدن   – …