في نوفمبر.. الصين تعلن توفر أول لقاح ضد كورونا لمواطنيها

في نوفمبر.. الصين تعلن توفر أول لقاح ضد كورونا لمواطنيها

فري بوست- متابعات

كشفت مسؤولة صحية كبيرة بالمركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية في الصين، أن أول لقاح لفيروس كورونا الذي يجري تطويره في البلاد سيكون متاحا للمواطنين في تشرين الثاني/نوفمبر من العام الحالي.

يأتي إعلان ذلك، بالتزامن مع اقتراب عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا العالمي أمس الثلاثاء، من 30 مليون إصابة.

وقالت ”وو قوى تشن“ كبيرة خبراء السلامة البيولوجية في مركز السيطرة على الأمراض، إن ”التجارب السريرية للمرحلة الثالثة للقاحات المرشحة في البلاد تسير بسلاسة، وإن المواطنين الصينيين يمكن أن يتلقوا الجرعات في نوفمبر وديسمبر“، بحسب صحيفة ”الديلي ميل“ البريطانية.

يشار إلى أن الصين لديها 4 لقاحات ضد الفيروس في المرحلة الأخيرة من التجارب السريرية، وتم بالفعل تقديم ما لا يقل عن ثلاثة من هؤلاء إلى العمال الأساسيين بموجب برنامج الاستخدام الطارئ الذي تم إطلاقه في تموز/يوليو.

وفي حديثها إلى هيئة الإذاعة الحكومية ”سي تي في“ قالت تشن، إن ”المواطنين الصينيين العاديين يمكن أن يتوقعوا الحصول على اللقاحات في أقرب وقت ممكن“.

وأضافت أنه ”يمكن تطعيم الأشخاص العاديين باللقاح، في نوفمبر أو ديسمبر؛ لأنه وفقا لنتائج المرحلة الثالثة السريرية، فإن التقدم الحالي يسير بسلاسة شديدة“.

ولم تحدد وو تشن، التي قالت إنها لم تظهر لها أعراض غير طبيعية في الشهور الأخيرة بعد تناولها لقاحا تجريبيا بنفسها، في نيسان/أبريل، اللقاحات التي كانت تشير إليها.

وتقوم المجموعة الوطنية الصينية العملاقة للأدوية ”سينوفارم “ وشركة Sinovac Biotech المدرجة في الولايات المتحدة بتطوير اللقاحات الثلاثة في إطار برنامج استخدام الطوارئ في الولاية.

وقد تمت الموافقة على لقاح رابع يتم تطويره بواسطة CanSino Biologics لاستخدامه من قبل الجيش الصيني في يونيو.

وقالت شركة سينوفارم، في تموز/يوليو، إن لقاحها يمكن أن يكون جاهزا للاستخدام العام بحلول نهاية هذا العام، بعد انتهاء المرحلة الثالثة من التجارب.

وفي الوقت نفسه، يتسابق صانعو اللقاحات العالميون على تطوير لقاح فعال ضد الفيروس الذي أودى بحياة أكثر من 925 ألف شخص.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى