اشتباكات عنيفة بين القبائل ومسلحي حزب الإصلاح في شبوة.. وهذه هي الأسباب..!!

اشتباكات عنيفة بين القبائل ومسلحي حزب الإصلاح في شبوة.. وهذه هي الأسباب..!!

 

فري بوست- متابعات

اندلعت اشتباكات عنيفة، اليوم الثلاثاء، بين مسلحي “حزب الإصلاح”، ومسلحين قبليين في محافظة شبوة، شرقي اليمن.

وأوضحت مصادر محلية بالمحافظة، أن مسلحين قبليين رفضوا استيلاء مسلحي الإصلاح بقيادة ثامر حدج الماربي، على حاويات تابعة لـ “النخبة الشبوانية” في مديرية نصاب.

وأكدت المصادر أن المسلحين حاولوا الاستيلاء على الحاويات بالقوة، أدت إلى اندلاع اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

مشيرة إلى أن مسلحي الإصلاح استحدثوا نقاط تفتيش في مداخل نصاب، وإيقاف الأهالي لساعات عند النقاط، بالإضافة إلى تعرضهم للابتزاز ومصادرة جزء من مقتنياتهم الشخصية.

مبينة أن مسلحي الإصلاح حاصروا منزل القيادي في “الانتقالي الجنوبي” احمد صالح العربي، واتخذوا من مناطق قبائل آل عريق مواقع عسكرية لهم، متسببين بالخوف والرعب بين النساء والأطفال.

ولفتت المصادر إلى أن الإصلاح، استهدف قرى ومنازل المواطنين بعدد من قذائف الدبابات.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى