أخبار اليمن

قبائل يافع تدين المجزرة التي ارتكبتها مليشيا الإصلاح بحق آل سبيعان في مارب

قبائل يافع تدين المجزرة التي ارتكبتها مليشيا الإصلاح بحق آل سبيعان في مارب

– فري بوست- متابعات

أدانت قبائل يافع ما ارتكبته ميليشيا حزب الإصلاح من جريمة بشعة بحق آل سبيعان في وادي عبيدة بمحافظة مأرب والتي راح ضحيتها سبعة قتلى بينهم الشيخ محسن سبيعان وستة من أخوانه وأبنائهم .

وأكدت قبائل يافع بيان لها بأن تلك الجريمة تعد من الجرائم المروعة بحق القبيلة وأعرافها وأسلافها التي نسفتها ميليشيا الإصلاح ولم تضع أي اعتبار لحرمة الدم والإخاء والدين وهي تروع الأمنين في ديارهم وتسفك دمائهم وتستحل ممتلكاتهم نهبا وسلبا وتحرق منازلهم في ظاهرة غريبة على مجتمعنا المتمسك بعقيدته وأعرافه وأسلافه القبلية .

وقال البيان لقد تابعنا تفاصيل جريمة مؤلمة وناسفة لكل مواثيق القبل قيام مجاميع مسلحة تابعة لحزب الإصلاح وهاجمت بالمدرعات والدبابات منطقة الخشعة السفلى في وادي عبيدة وشنت قصفا مكثفاً على المنطقة الآهلة بالسكان، ما أدى إلى مقتل سبعة مواطنين من آل سبيعان بينهم أطفال.

وأشار البيان إلى أن مليشيا حزب الإصلاح ” إخوان اليمن ” أحرقوا منازل آل سبيعان ونهبوا محتوياتها في جريمة خطيرة تضاف إلى سلسلة الجرائم الوحشية التي ارتكبها الحزب ومليشياته بحق أبناء القبائل في محافظة مأرب.

ودعا البيان قبائل مأرب لإدانة هذه الجريمة الوحشية والوقوف صفاً واحداً ضد إجرام مليشيا حزب الإصلاح المدعومة من تركيا وقطر وتحرير المحافظة من دنسهم وإرهابهم .

واعتبر البيان الصادر عن قبائل يافع بأن تلك الجريمة المروعة والوحشية يعد جريمة نازية وتمييزا عنصريا سافرا سعت من خلاله تلك الميليشيات الإرهابية لتزوير الحقائق وتزييفها وتظليل الرأي العام لتبرير جريمتهم الوحشية بحق أبناء آل سبيعان .

وأكد البيان تضامن قبائل يافع مع آل سبيعان وما تعرضوا له من جريمة وحشية داعين في الوقت ذاته كافة أبناء قبائل مأرب وقبائل اليمن لإعلان تضامنهم الكامل مع قبائل آل سبيعان والوقوف بمساندتهم .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق