أخبار الخليجأخبار اليمن

أمير سعودي يكشف أسرار هروب الأميرة هيا بنت الحسين.. وملك الأردن يرفض لقاء حاكم دبي (تفاصيل)

فري بوست – متابعات

أسرار هروب الأميرة هيا بنت الحسين

نقلت صحيفة “الأخبار” اللبنانية عن أمير سعودي قوله إن عملية هروب الأميرة الهاشمية، “هيا بنت الحسين”، زوجة حاكم إمارة دبي “محمد بن راشد”، والأخت غير الشقيقة لملك الأردن “عبدالله الثاني”، تمت بمساعدة ولي عهد أبوظبي “محمد بن زايد”.

 

وأضاف الأمير السعودي، الذي لم تكشف الصحيفة عن هويته، أن كل ذلك جرى بالتنسيق مع ولي العهد السعودي “محمد بن سلمان”، والملك الأردني، وسط خلاف مستعر بين حاكم دبي ورجل أبوظبي القوي.

وأوضح الأمير السعودي أنه اطلع على حيثيات سفر الأميرة “هيا” وأولادها وطلبها الطلاق من “بن راشد”، وتقديم طلب اللجوء إلى ألمانيا؛ حيث جرى ذلك بتنسيق بين “بن زايد” والملك “عبدالله”، بينما تولى فريق العمليات الخاصة الذي يتبع “بن سلمان” تنفيذ عملية التهريب.

زيارة الملك عبدالله الى الامارات

ولفت المصدر الى أن “عبدالله الثاني” زار الإمارات قبيل هرب الأميرة “هيا”، وعقد اجتماعا استمر بضع ساعات مع “بن زايد”، وكان ذلك الاجتماع “استمرارا للقاء جمعهما في ليلة سابقة”.

ولفتت الصحيفة إلى أن عدم لقاء الملك الأردني “بن راشد” أثار شكوكا كثيرة وعلامات استفهام يومها.

وحسب هذه الرواية، فإن لـ”بن زايد” بصمات أيضا في عملية الهرب الفاشلة لابنة “محمد بن راشد” (الشيخة لطيفة).

وتنقل المصادر عن الأمير السعودي أن “مشكلة بن زايد غير محصورة فقط بمحمد بن راشد.. إذ إن لديه خلافات خطيرة مع حكام الإمارات الآخرين، وهو يحيك لهم سيناريوهات متعددة؛ ما أدى الى خضوع بعضهم له لقاء بقائهم في الحكم بشكل صوري”.

وتابع بأن “محمد بن راشد فقد وقف بوجه طلبات ابن زايد اللامتناهية، ولذلك يعاني مثل هذه المشاكل”.

وعدّد الأمير جملة أسباب للخلافات بين “بن زايد” وحكام الإمارات الست الأخرى، أهمّها: “الشؤون المالية الداخلية، الحرب اليمنية، تحالف بن زايد الكامل مع بن سلمان، ونهج بن زايد المدمر لجيرانه، خاصة قطر وعمان وحتى إيران”.

واستدرك بأن “هؤلاء الحكام لا يجرؤون على مواجهة بن زايد، كما فعل ويفعل محمد بن راشد”.

وأثارت قضية فرار الأميرة “هيا بنت الحسين” إلى لندن، ورفعها دعوى للطلاق، جدلا واسعا حول أوضاع النساء، وخبايا العائلات الحاكمة في الإمارات.

للمزيد من الأخبار إضغط (هــنــــــا)

لمتابعة صفحتنا على تويتر إضغط (هـــنــــــــا)

ولمتابعة صفحتنا على فيسبوك إضغط (هـــنـــــــا)

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. I have been just looking for this details for a short time.
    Immediately following Six hours connected with regular
    Googleing, eventually I purchased the software inside of your site.
    I’m wondering what’s the issue of Yahoo and google
    method which usually don’t rank these types of beneficial sites on top of the record.
    Normally the top web-sites are actually full of stool.

  2. Does your blog have a contact page? I’m having a tough time locating
    it but, I’d like to send you an e-mail. I’ve got some suggestions for
    your blog you might be interested in hearing.

    Either way, great website and I look forward to
    seeing it expand over time. I’ll right away seize your rss feed as I can’t to find your email subscription link or newsletter service.
    Do you have any? Kindly permit me recognize in order that I
    could subscribe. Thanks. It is perfect time to make some plans for the longer term and it’s time to be happy.
    I’ve learn this post and if I may I desire to recommend you some interesting things or suggestions.
    Perhaps you could write subsequent articles regarding this article.
    I want to learn even more things about it! http://alienware.com

  3. This is the right website for anybody who would like to find out about this
    topic. You realize a whole lot its almost hard to argue with you (not that I personally will need to…HaHa).
    You definitely put a fresh spin on a topic that has been written about for years.
    Great stuff, just great!

  4. Undeniably believe that which you said. Your favorite justification appeared to be on the internet the easiest thing to be aware of.

    I say to you, I definitely get irked while people think about
    worries that they plainly don’t know about. You managed
    to hit the nail upon the top and defined out the whole thing without having side-effects , people can take
    a signal. Will likely be back to get more. Thanks

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق