الرئيسية / أخبار اليمن /  وقفة احتجاجية لعشرات المعلمين #النازحين أمام مبنى وزارة #المالية بعدن

 وقفة احتجاجية لعشرات المعلمين #النازحين أمام مبنى وزارة #المالية بعدن

 

 

الخميس 11 يوليو 2019م

 

نفذ عشرات المعلمين النازحين  وقفة احتجاجية أمام مبنى وزارة المالية بالعاصمة المؤقتة عدن .

 

وخلال الوقفة رفع المعلمون النازحون شعارات طالبوا من خلالها وزير المالية بضرورة سرعة صرف الزيادة ال ٣٠ % غلاء معيشة اسوة بالمحافظات المحررة ومحافظتي تعز والحديدة التي تم الصرف لهما بصورة استثنائية بموجب توجيهات معالي دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبد الملك سعيد .

 

ممثلي المعلمين النازحين الاخ علي سليمان واصل والاخ بشير السروري ؛؛ اوضحا في حديثين منفصلين بأن وزارة التربية كانت قد استكملت في وقت سابق جميع الإجراءات وسلمت الكشوف إلى وزارة الخدمة ؛؛ التي بدورها استكملت عملية المراجعة والمطابقة وأصدرت الفتوى المالية لصرف الزيادة .

 

مشيران انه على الرغم من مضي ما يقارب ثلاثة أشهر إلا أن وزارة المالية مازالت تماطل في صرف الزيادة وتطالب بضرورة استصدار توجيهات جديدة بالصرف من معالي دولة رئيس مجلس الوزراء .

كما اكدا على ضرورة المشاركة الفاعلة لجميع المعلمين في الوقفة الاحتجاجية المزمع تنفيذها خلال الأسبوع القادم أمام مبنى رئاسة الوزراء ، للمطالبة بسرعة صرف الزيادة ٣٠% وكذا المرتبات المتبقية من العامين ٢٠١٦ و ٢٠١٧ ،، مثمنين في الوقت نفسه تفاعل المعلمين الذين حضروا للمشاركة في الوقفة الاحتجاجية .

 

وناشدا منظمات المجتمع المدني والمنظمات الدولية وحقوق الإنسان بضرورة النظر بعين الاعتبار للوضع المعيشي الصعب الذي يمر به المعلمين النازحين ؛ وبخاصة عدم استهدافهم ضمن برنامج عمل المنظمات الإغاثية والإنسانية أسوة ببقية #النازحين من المحافظات الغير محررة .

 

مؤكدان على ان تقوم الحكومة ووزير المالية بالاضطلاع بواجباتهم ومسئولياتهم الوطنية والإنسانية تجاه المعلمين النازحين وحل مشكلة عدم انتظام المرتبات وصرفها في وقتها أسوة ببقية المعلمين بالمحافظات المحررة

شاهد أيضاً

صراع بين الحكومة والبنك المركزي حول مرتبات الموظفين قبل العيد.. وثائق

  صراع بين الحكومة والبنك المركزي حول مرتبات الموظفين قبل العيد       / …